رفسنجاني قد يرشح نفسه للانتخابات الرئاسية الايرانية

لم يحسم قراره بعد

طهران - نقلت وكالة الانباء الايرانية الخميس عن الرئيس الايراني السابق علي اكبر هاشمي رفسنجاني (1989 الى 1997) الذي ما زال يعتبر شخصية بارزة في النظام الايراني انه متردد بشان ترشحه الى الانتخابات الرئاسية المقررة في 17 حزيران/يونيو، لكنه المح الى احتمال حصول ذلك.
وقالت الوكالة ان رفسنجاني قال امام مناصريه في محافظة قورقان (شمال) "لم ابت نهائيا في هذا الموضوع".
لكنه اكد انه يتوقع مستقبلا "في خدمة الاهداف العليا للجمهورية الاسلامية"، مضيفا "ليست لدي رغبات شخصية في حياتي عدا ان اكون في خدمة الثورة والنظام".
واضاف "ما يرضي الله في هذا الصدد يرضيني بالتاكيد".
ويرأس هذا المحافظ البرغماتي (71 سنة) مجلس تشخيص مصلحة النظام الذي يعتبر اعلى هيئة تحكيم سياسية في البلاد. وقد اعلن مرارا انه سيخوض السباق الانتخابي "اذا اعتبر الراي العام ان علي ان افعل ذلك" او "للحفاظ على خط معتدل".
ويثير ترشيحه انقساما في صفوف التيار المحافظ الذي لم يحسم بعد موقفه بين خمسة مرشحين معلنين وفي الوقت نفسه في معسكر الاصلاحيين الذين يناصر قسم منهم رفسنجاني.
وينهي الرئيس الاصلاحي محمد خاتمي ثاني ولاية رئاسية له ولا يمكنه الترشح مرة اخرى لان الدستور يحظر تولي رئاسة البلاد لثلاث ولايات متتالية لكن يمكن لرفسنجاني الذي كان رئيسا في 1989 و1997 ان يترشح مجددا.