خطة تونسية لتعزيز الثقافة الرقمية

تونس
المعلوماتية اولوية تونسية

سعيا إلى مزيد تعزيز الثقافة الرقمية في مختلف المجالات تعكف تونس حاليا على تاطير 500 مؤسسة مختصة في مجال تكنولوجيات الاتصال والمعلومات كما أنها وضعت برنامج تعاون مع صندوق التشغيل المعروف برقم حسابه البنكي 21-21 بهدف توسيع التكوين في مجال الأشغال الرقمية.
وبادرت السلطات المختصة في تونس ببعث جيل جديد من المؤسسات عبر إحداث ثلاثة مراكز للعمل عن بعد بالمحافظات الداخلية و برط المراكز الجهوية للعمل عن بعد بشبكة انترنت وبالشبكة العالمية للانترنت بالإضافة إلى إحداث مائة مركز عمومي جديد للانترنت والرفع من قيمة المنح المالية المخصصة للجمعيات المساهمة في نشر الثقافة الرقمية.
وينتظر أن يرتفع معدل التغطية الهاتفية في تونس إلى 80 خط لفائدة كل 100 ساكن بحلول سنة 2009 أي ما يعادل 2.5 مليون مشترك في شبكة الهاتف القار و 6 ملايين مشترك في الهاتف الجوال الرقمي.
وقد ساهمت كل هذه الجهود و الإنجازات في تصدر تونس المرتبة الخامسة دوليا من مجموع 102 دولة من حيث الأولوية التي توليها إلى تكنولوجيات الاتصال والمرتبة الثالثة لاعتمادها استراتيجية متطورة للنهوض بهذا القطاع وفق ما جاء في التصنيف العالمي للمنتدى الاقتصادي العالمي بدافوس.