انفلونزا الطيور مرض معدي للبشر ايضا

العدوى تنتقل من دون ملامسة الطيور

واشنطن - افادت دراسة نشرت الخميس في الولايات المتحدة ان مرض انفلونزا الطيور الذي سجلت عدة اصابات به في آسيا منذ العام الماضي، ينتقل بالعدوى بين البشر على الارجح.
وتحدثت الدراسة عن انتقال المرض بين افراد عائلة واحدة في تايلاند، مشككة في فكرة انه لا يشكل خطرا على اي شخص ما لم يلامس دواجن مصابة به او يتناول لحوم دجاج ملوث.
وقالت الدراسة ان فريقا من العلماء للسلطات الصحية في تايلاند والمراكز الاميركية لمراقبة ومنع الامراض المعدية ذكر ان طفلة تبلغ من العمر احد عشر عاما توفيت بهذا المرض في احدى قرى تايلاند في 2004 بعد ان لامست دواجن مصابة، نقلت بالتأكيد الفيروس الى والدتها وخالتها.
واضافت الدراسة التي نشرت في مجلة "نيو انغلاند جرنال اوف ميديسين" اليوم الخميس ان الفريق تمكن من ان يثبت ان الام التي تبلغ من العمر 26 عاما وشقيقتها
(32 عاما) اللتين اصيبتا بالفيروس، لم تكونا على اتصال سوى بالطفلة المصابة التي قدمتا لها العناية بدون اتخاذ اي اجراءات وقائية.
وافادت احصاءات اوردتها الدراسة التي قادها الطبيب كومنوان اونغشوساك من وزارة الصحة التايلاندية ان 44 اصابة بالمرض احصيت رسميا في 11 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي في ثماني دول آسيوية توفي منها 32 شخصا.
وقد سجلت 73% من الاصابات في فيتنام وتايلاند.
وسبب المرض وفاة تسعة اشخاص في فيتنام منذ كانون الاول/ديسمبر.
وسجلت وفيات في بلدين آسيويين هما فيتنام وتايلاند منذ ظهور المرض في 2004 .