النساء خلف مقود السيارة: أكثر بطئا ولكن أكثر أمانا

ثقوا بي

لندن - أفاد تقرير لمنظمة سيارات بريطانية أن الرجال أكثر سرعة من النساء في تعلم القيادة ولكن هذا لا يجعل الرجال أفضل في مجال القيادة من النساء.
وقال اتحاد السيارات البريطاني إن الدراسة التي أجراها على الاشخاص الذين يتعلمون القيادة في بريطانيا أظهرت أن النساء يجيدون استخدام المرايا المثبتة على جانبي السيارة وفي الامام أفضل من الرجال. بينما تفوق الرجال في مهارات الرجوع بالسيارة إلى الخلف.
وقالت متحدثة باسم إحدى مدارس تعليم القيادة إن الرجال يستطيعون الحصول على رخصة القيادة أسرع من النساء.
وأضافت المتحدثة على موقع الاتحاد أن النساء يجدن استخدام المرايا ولكنهن يخفقن في اختبار مهارات الرجوع للخلف والدوران في المنعطفات بالسيارة بينما يميل الرجال إلى ارتكاب أخطاء تتعلق بعدم استخدام المرايا.
وتقول المتحدثة إن "النساء يقدن بصورة أكثر أمنا من الرجال على المدى الطويل".
وقالت المدرسة إن تعليم القيادة للفتيات في بريطانيا أكثر تكلفة من تعلم الفتيان حيث تستغرق النساء مدة تبلغ شهرين ونصف أطول لتعلم القيادة من الرجال. كما يحتجن إلى 15 أو 16 ساعة إضافية من التعليم.
وتقول ليندا هاتسويل من المدرسة إن "طبقا للاحصائيات فان الرجال يستغرقون عدد محاولات أقل للحصول على رخصة القيادة. كما أن الرجال يميلون للحصول على رخصة القيادة بين عمري 18 و24 عاما .. بينما أثبتت النساء أنهن أكثر أمنا خلف عجلة القيادة من الرجال على المدى الطويل".
وأضافت "انه بشكل عام فالرجال يملكون عقلية مهنية أكثر من النساء لذلك فهم أكثر قدرة على تعلم المهارات العملية بصورة أسهل وأسرع. بينما تميل النساء إلى ترجمة ما يتعلمنه وتطويره وتحويله إلى مهارات خاصة بهن وهو ما قد يستغرق مزيدا من الوقت".
ولكن المدرسة توضح أن الوقت الذي يستغرقه المرء لتعلم القيادة يعتمد بشكل عام على مهارة المدرب أو معلم القيادة. (دبا)