مستوطنون يهود يقتلون مزارعا فلسطينيا في نابلس

موسم قطاف الزيتون حان في فلسطين

القدس - افاد مصدر عسكري اسرائيلي عن وفاة فلسطيني الثلاثاء على اثر اصابته بجروح خطرة برصاص مستوطن في جوار مستوطنة يتسهار القريبة من نابلس شمال الضفة الغربية.
وقال المصدر ان الفلسطيني اصيب برصاص احد المكلفين امن المستوطنة وتوفي اثناء نقله الى المستشفى.
وبحسب عناصر التحقيق الاولية، فقد دار شجار بين الرجل الذي كان يعمل في قطاف الزيتون في بستان مجاور واحد المستوطنين.
وقال شهود من المستوطنين ان الفلسطيني تسلل الى منزل يقع على تلة بعيدا عن وسط المستوطنة وكان يحمل سكينا ويريد مهاجمة مستوطنين.
غير ان الناطق باسم الشرطة لم يؤكد هذه الرواية ردا على اسئلة وكالة فرانس برس، ولم يشر الى ان القتيل كان يحمل سكينا، كما انه لم يحدد هويته.
وفتح الجيش والشرطة تحقيقا في الحادث.
وفي رفح افاد مصدر طبي فلسطيني ان فلسطينيا استشهد اثر اصابته في ساعة مبكرة الثلاثاء بنيران الجيش الاسرائيلي في رفح في جنوب قطاع غزة.
وقال المصدر الطبي "استشهد المواطن عبد العزيز ابو معمر (28 عاما) اثر اصابته في ساعة مبكرة برصاصة في البطن اطلقها جنود الاحتلال الاسرائيلي قرب معبر صوفا الخاص بنقل مواد الاسمنت ".
واشار الى ان "الشهيد نقل الى مستشفى غزة الاوروبي في رفح في حالة خطرة جدا اثر اصابته بالرصاصة من النوع الثقيل واجريت عملية جراحية له في قسم العناية المكثفة لكنه استشهد بعد عدة ساعات".