الخرطوم تتهم جون قرنق بالضلوع في نزاع دارفور

الخرطوم تواجه ازمات على أكثر من جبهة

باريس - اتهم الوزير السوداني المنتدب للشؤون الخارجي التيجاني الفضيل في حديث الى اذاعة فرنسا الدولية الخميس زعيم المتمردين في جنوب السودان جون قرنق بالتورط "بطريقة مباشرة او غير مباشرة" بالنزاع في دارفور (غرب).
وقال الوزير السوداني ان قرنق "ليس بعيدا عن قصة دارفور. انه هناك بطريقة مباشرة او غير مباشرة". واضاف ان تكتيك جون قرنق هو "دعم الحركات المماثلة في الشمال لاضعافه".
وتابع ان سبب تأخر الخرطوم في توقيع اتفاق سلام في الجنوب هو "اننا نعتبر انه لا يمكن صنع السلام بينما يتم دعم حركة متمردة في مكان ما".
واستقبل وزير الدولة الفرنسي للشؤون الخارجية رينو موزولييه الثلاثاء في باريس الفضيل يرافقه الوزير محمد يوسف المكلف الشؤون الانسانية في اطار "الحوار" بين البلدين حول ازمة دارفور.
وكان قرنق عبر الخميس الماضي في واشنطن عن تأييده لوصف وزير الخارجية الاميركية كولن باول المجازر في دارفور بانها عملية "ابادة".
واندلعت المواجهات بين الجيش الشعبي لتحرير السودان بزعامة قرنق والحكومة السودانية في 1983.
ويدور النزاع بين الجنوب ذي الغالبية المسيحية والاحيائية والشمال العربي المسلم. واوقعت هذه المواجهات خلال 21 عاما 1.5 مليون قتيل في المعارك وضحايا الامراض والمجاعة.
وقررت الحكومة السودانية والتمرد في الجنوب في نهاية آب/اغسطس تمديد وقف اطلاق النار المعمول به حاليا ثلاثة اشهر اضافية بينما تشهد مفاوضات السلام صعوبات.