نجوم الكرة البحرينية يغزون الملاعب القطرية

الدوحة - من زياد رعد
محمد حبيل وشقيقه في طريقهم للإتحاد القطري

تشهد بطولة قطر لكرة القدم التي تنطلق في 23 الحالي غزوا بحرينيا في الآونة الاخيرة حيث تعاقدت الاندية المحلية مع اكثر من 10 لاعبين بحرينيين ابرزهم علاء حبيل هداف كأس امم اسيا الاخيرة التي اقيمت في الصين قبل شهرين والمنتقل الى نادي الاتحاد.
وساعد قرار الاتحاد القطري لكرة القدم باعتبار لاعبي البحرين والكويت مواطنين في الدوري المحلي بحسب الاتفاقية التي وقعها مع الاتحادين البحريني والكويتي قبل سنتين ودخلت حيز التنفيذ اخيرا، على ظاهرة غزو اللاعبين البحرينيين بالاضافة الى تألق هؤلاء في صفوف المنتخب الوطني خلال النهائيات الاسيوية حيث بلغوا الدور نصف النهائي قبل ان يخسروا بصعوبة امام اليابان التي توجت بطلة بعد ذلك بفوزها على الصين 3-1 في المباراة النهائية.
ولان حبيل فرض نفسه احد نجوم النهائيات الاسيوية وتوج هدافا لها برصيد 5 اهداف كان من الطبيعي تهافت الاندية الخليجية عليه لكن الاتحاد بقيادة مدربه الجديد الفرنسي الشهير برونو ميتسو كان السباق للتعاقد معه مقابل 300 الف دولار.
ووصل حبيل الى الدوحة وباشر تدريباته مع ناديه الجديد قبل ايام بعد ان خاض مباراة منتخب بلاده ضد قيرغيزستان ضمن تصفيات مونديال 2006 في المانيا وقال: "اسعى ان اكون خير سفير للكرة البحرينية في دوري التحدي وسأبذل اقصى جهد لي لكي اكون عند حسن ظن المسؤولين والمدرب وانصار النادي".
واضاف "سأحاول الاستفادة قدر الامكان من الاحتكاك مع لاعبين محترفين من اوروبا واميركا الجنوبية الذين اثروا الدوري القطري الموسم الماضي".
وسارع نادي الاتحاد الى التعاقد مع شقيق حبيل محمد مباشرة بعد اتمام الصفقة مع الاول مقابل 180 الف دولار.
واعتبر علاء حبيل بان اكثر من لاعب بحريني مرشح للعب في اندية قطرية في المستقبل القريب بعد ان اصبحت الاتفاقية سارية المفعول.
في المقابل ابرم نادي العربي صفقة مزدوجة مع نجمي الكرة البحرينية محمد سالمين وراشد الدوسري حيث انهى امين سر النادي عبدالله المريخي اجراءات انتقال اللاعبين وحصل على الاستغناء من الاتحاد البحريني لكرة القدم وانخرط اللاعبان رسميا في تدريبات ناديهما الجديد.
واعرب سالمين بانه سعيد للانضمام الى احد اعرق الاندية القطرية واكثر جماهيرية مشيرا الى "ان المسؤولية الملقاة على عاتقي كبيرة جدا لان النادي مطالب باحراز الالقاب والمنافسة على المراكز الاولى".
واعتبر عضو مجلس ادارة النادي العربي خليفة النصر بان تعاقد الفريق مع سالمين والدوسري يعتبر مكسبا كبيرا ودعما حقيقيا معتبرا بان فريقه يتطلع الى العودة الى منصات التتويج بما يليق بالنادي الكبير وتطلعات جمهوره.
ويضم العربي في صفوفه ايضا النجم الارجنتيني غابرييل باتيستوتا الذي توج هدافا للدوري الموسم الماضي برصيد 24 هدفا وهو يتعافى حاليا من جراحة اجريت له قبل شهرين وسيكون جاهزا عند انطلاق الدوري المحلي بعد 12 يوما.
اما اللاعبون الاخرون المنضمون الى اندية قطرية، فهم حسين بابا ودعيج ناصر الى الشمال ومحمد جمعة بشير وسيد محمد عدنان الى الخور وحسين علي الى الريان وحسين سليمان الى الهلال.
اما بالنسبة الى الكويت فان اول الغيث قد يكون بانتقال لاعب وسط المنتخب الوطني مساعد ندا الى صفوف احد الاندية القطرية علما بان اكثر من ناد محلي يسعى الى التعاقد معه.
وكان الدوري القطري الموسم الماضي استقطب العديد من النجوم حيث تألق في صفوف الاندية اكثر من لاعب سبق له ان لعب مع منتخب بلاده على اعلى المستويات وفي ابرز المحافل الدولية امثال الالماني ستيفان ايفنبرغ والفرنسي فرانك لوبوف والارجنتيني كلاوديو كانيجيا.