الرجل الوطواط يحرج شرطة سكوتلانديارد

طريقة ذكية للفت الإنتباه

لندن - تمكن رجال الشرطة من إنزال ناشط بريطاني بواسطة رافعة بعد خمس ساعات من تسلقه واجهة قصر باكنجهام الملكي في لندن الاثنين في إطار سلسلة احتجاجات من جانب الابطاء البريطانيين المطلقين على طريقة تعامل محاكم الاسرة مع مسألة حقهم في رؤية أبنائهم.
ويشكل تسلق الناشط الذي كان على ما يبدو يبحث عن الدعاية انتهاكا جديدا لامن القصر مما سبب حرجا بالغا لشرطة سكوتلاند يارد.
والشخص الذي تسلق واجهة القصر هو جاسون هاتش أحد أعضاء منظمة "آباء من أجل العدالة" التي تدافع عن حقوق الاباء في بريطانيا. وكان يرتدي زي الرجل الوطواط (باتمان).
ولم تكن العائلة الملكية في القصر حيث أن الملكة تقضي عطلتها الصيفية في قصر بالمورال في اسكتلندا ولكن الحدث فجر دهشة كبيرة حيث أنه يأتي في أعقاب سلسلة من الانتهاكات لامن القصر.
وتمكن هاتش "33 عاما" من مغافلة الضباط المسلحين المكلفين بحراسة القصر وتسلق الجدار الامامي واعتلاء مكان بارز بالقرب من الشرفة الرئيسية.
ورفع الرجل لافتة تقول "آباء سوبر من آباء من أجل العدالة" ولافتة أخرى تقول "يقاتلون من أجل حقكم في أطفالكم".