الموسيقى تهدئ الأطفال الخدج

هل يعزف الأب؟

لندن - أظهرت دراسة طبية جديدة أن العزف الموسيقي الحي والمباشر يساعد على تهدئة الأطفال الخدج الموضوعين في حاضنات خاصة نتيجة ولادتهم قبل الأوان.
وكشف الباحثون في دراستهم التي عرضوها في مؤتمر الجمعية البريطانية للطب النفسي الذي انعقد في ليدز مؤخرا عن أن الأطفال ناموا أعمق وأفضل وانخفض معدل ضربات القلب لديهم بشكل ملحوظ بعد سماعهم لصوت أنثوي يغني بحنان بصورة حية ومباشرة.
لذا ينصح هؤلاء أن تستخدم جميع وحدات العناية بالأطفال الخدج الموسيقى الحية، وتشجيع الأمهات على الغناء بنغمات عذبة بهدف تهدئة الأطفال ومساعدتهم على النوم الضروري لنموهم وتطورهم.
وأوضح العلماء أن الموسيقا الحية تختلف عن تلك المسجلة في قوة الصوت والصدى وغيرها من المتغيرات التي تؤثر على الطفل، مشيرين إلى أن عزف الموسيقا أو الغناء مباشرة للطفل لمدة نصف ساعة يوميا يفيده ويساعده على الاسترخاء والهدوء.
ويخطط الباحثون لإجراء المزيد من الدراسات والبحوث على مجموعات أكبر من الأطفال ومقارنة تأثيرات الأنواع المختلفة من الموسيقا على صحتهم ونموهم ونفسياتهم.(قدس برس)