باكستان تعتقل مسؤولا كبيرا بالقاعدة

حملة باكستان مستمرة ضد القاعدة

اسلام اباد - اعلن وزير الاعلام الباكستاني بالوكالة شيخ رشيد لوكالة فرانس برس، اعتقال مصري يشتبه بانه مسؤول كبير في تنظيم القاعدة ومعروف باسم شريف المصري في باكستان.
واكد الوزير ان "اجهزتنا الامنية اعتقلت ناشطين اثنين من القاعدة احدهما هذا المسؤول الكبير المعروف باسم شريف المصري".
وذكر مسؤول في اجهزة الاستخبارات الباكستانية ان المصري وشريكه المفترض اعتقلا الاحد في كويتا عاصمة ولاية بلوشيستان الحدودية مع افغانستان وايران.
وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه ان المصري "احد ابرز الكوادر في القاعدة" وورد "اسمه بين اسماء اول 25 ارهابيا في القاعدة على قائمة الملاحقين" دون ان يوضح الى اي لائحة يشير.
واضاف المسؤول ان الاجهزة الامنية اعتقلت الاسبوع الماضي مسؤولا سابقا في حركة طالبان في اقليم البنجاب (شرق) دون كشف هويته.
ومنذ منتصف تموز/يوليو اعتقلت قوات الامن الباكستانية نحو 70 ناشطا مفترضا مرتبطين بالقاعدة في مناطق مختلفة من البلاد.
وبين هؤلاء الباكستاني نعيم نور خان (25 عاما) الذي يقدم نفسه على انه خبير في المعلوماتية والتنزاني احمد خلفان جيلاني الذي تلاحقه الولايات المتحدة لدوره في الاعتداءين اللذين استهدفا في العام 1998 السفارتين الاميركيتين في كينيا وتنزانيا.