مستحضرات التجميل تسرّع بروز التجاعيد

نصيحة هامة للنساء

واشنطن - حذر باحثون مختصون من مخاطر الاستخدام المطوّل لمستحضرات التجميل والماكياج على صحة البشرة ونضارتها وحيويتها، لاحتواء تلك المستحضرات على مواد كيماوية، تسرّع ترهل الجلد، وتشجع بروز التجاعيد.
وأوضح أخصائيو الجلد في الولايات المتحدة، أن المكونات الأساسية لمستحضرات التجميل والزينة، تسرّع الشيخوخة وهرم البشرة، لأنها تزيد حساسية الجلد لحروق الشمس، التي تؤدي بدورها إلى إصابته بالتجعد والترهل.
وفسّر الخبراء الأمر أن أحماض "ألفا هيدوكسي" المعروفة أيضا باسم أحماض الفاكهة، المستعملة في كريمات التجميل ومنظفات الجلد، تساعد في تقشير الجلد، والتخلص من الخلايا القديمة، ولكنها تعرّض الخلايا الجديدة وطبقات الجلد الحسّاسة للتهيج والتلف الناتج عن أشعة الشمس، التي تؤدي إلى الشيخوخة والإصابة بسرطان الجلد.
ولفت الخبراء إلى أن بالإمكان تجنب هذه المخاطر، من خلال الاستخدام الحذر للمستحضرات الواقية من أشعة الشمس، والانتباه في حال احتواء المنتجات على أحماض "ألفا هيدوكسي"، التي تجعل الجلد شديد الحساسية، موضحين أن عناصر أخرى تسبب تهيّج الجلد وحساسيته، كفيتامين (أ)، المشتق من مواد كيماوية، مثل الريتينول، الذي يساعد على إزالة البقع والخطوط الدقيقة، وحمض الساليسيليك، الذي يستخدم لتقشير الجلد.(قدس برس)