زيباري يحذر من أي انسحاب مبكر لقوات الاحتلال

لسنا مستعدين لتولي الأمن الآن

وارسو - وجه وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري نداء ملحا الاربعاء في وارسو الى قوات التحالف لكي لا تنسحب من العراق "قبل الاوان".
وقال خلال مؤتمر صحافي في ختام لقاء مع نظيره البولندي "اننا بحاجة الى وجود مستمر لقوات التحالف للحفاظ على الامن والاستقرار واي انسحاب مبكر من العراق سيكون كارثيا على الشعب العراقي".
واضاف "لسنا مستعدين بعد للسيطرة على الوضع" الامني.
كما اعرب زيباري عن امله في ان تقنع جلسات محاكمة الجنود الاميركيين في بغداد التي بدأت الاربعاء الشعب العراقي بان المعتقلين لن يتعرضوا بعد اليوم لسوء المعاملة.
واصدرت محكمة عسكرية اميركية في بغداد اليوم الاربعاء حكما بالسجن سنة على الجندي الاميركي جيريمي سيفيتس لضلوعه في الممارسات التي ارتكبت في حق معتقلين عراقيين في سجن ابو غريب قرب العاصمة العراقية.
واضاف زيباري "اننا نأمل في ان يقنع ذلك الناس ان ما حصل في سجن ابو غريب لن يتكرر".
ومضى يقول ان "هذه الصور والمعلومات ازعجتنا كثيرا وادنا بشدة سوء المعاملة والانتهاكات التي وقعت".
وتقود بولندا في العراق قوة متعددة الجنسيات قوامها 6500 عنصر، بينهم 2500 بولندي و440 بلغاريا.