يمنية تدعي النبوة وتعلن رسالة لخلاص البشرية

صورة من موقع منقوش على الانترنت

صنعاء - زعمت امرأة يمنية أنها نبية جديدة تلقت الوحي وبدأت في تبليغ رسالتها للعالم، قائلة إنها مرسلة لخلاص البشرية.
وادعت ثريا منقوش، وهي باحثة في التاريخ اليمني القديم، أنها رسولة بأمر من الله لابلاغ رسالة التوحيد للناس.
ونشرت النبية المزعومة البيان الاول لرسالتها عبر موقع خاص بها على الانترنت، مؤكدة فيه أن رسالتها امتداد لرسالات الانبياء السابقين.
وقالت منقوش (50 عاما) في بيانها، "ما أحوج الارض في هذا الزمان إلى رسالة بعد أن أثبت الواقع عجز كل ما هو كائن من قوانين وتشريعات وأفكار وعقائد على إيقاف التدهور في القيم الشخصانية والجماعية الاجتماعية".
وأضافت "هنا يأتي تدخل رب العباد برسالة توحيد هي امتداد لكل الرسالات السماوية السابقة".
وتابعت "وما أنا إلا رسول قد خلت من قبلي الرسل أبلغكم رسالات ربي وأنصح لكم وأعلم من الله ما لا تعلمون". ودعت المسلمين إلى "تجديد الايمان بالله" عبر تصديق رسالتها.
ووفقا لموقع المؤتمر نت الالكتروني الذي يديره حزب المؤتمر الحاكم في اليمن، فإن منقوش بدأت في ادعاء النبوة منذ أكثر من خمسة أعوام وتبحث جاهدة عن أناس يصدقون رسالتها.