الخضراوات الحديثة مفيدة للصحة

لم يطرأ عليها أي تغيير!

سيدني - ثبت أنه من قبيل الخرافة القول بأن الفاكهة والخضراوات في هذه الايام لم تعد مغذية كما كان عليه الوضع قبل عشرين عاما.
فقد عكفت هيئة سلامة المعايير الغذائية في أستراليا ونيوزيلندا وهي إدارة مستقلة تضم في عضويتها دولتين على دراسة مزاعم بأن طرق الزراعة الحديثة تنتج خضراوات لا تحتوى على معادن أساسية بقدر كاف.
ويقول محللون بالهيئة إن هناك ستة أنواع من المعادن الرئيسية لصحة الانسان في 40 نوعا مختلفا من الفواكه والخضراوات لم يثبت أنها تناقصت بدرجة ملحوظة مقارنة بما كان عليه الوضع قبل 20 عاما.
وقال الخبير الاحصائي بالهيئة جودي كانينجهام إنه "بينما زاد بدرجة طفيفة متوسط مستويات وجود البوتاسيوم والصوديوم والمغنسيوم والكالسيوم .. انخفضت بدرجة طفيفة مستويات وجود الحديد والزنك".
ومن بين 40 مادة اختبرت لوحظ أن أكبر تغيير في محتوى المعادن كان في الذرة السكرية حيث انخفضت مستويات الحديد والبوتاسيوم والكالسيوم عن نصف تلك النسبة التي جرى قياسها في الثمانينيات لكن تضاعفت مستويات المغنسيوم.
وقال الدكتور كانينجهام لوكالة "بناء عل ى نتائج هذه الدراسة لا يبدو أن هناك دليلا على أن مستويات وجود المعادن في منتجات الخضروات والفاكهة شهدت تغييرا".