اتفاق في قمة سرت على مسألتي المياه والدفاع

سرت (ليبيا) - من جان بيار كامبانيي
خيبة أمل ليبية من عدم قبول اقتراح الجيش الموحد

اتفق رؤساء الدول والحكومات المجتمعون في قمة غير عادية للاتحاد الافريقي في سرت (ليبيا) مساء الجمعة على مسائل حيوية مثل المياه والزراعة فضلا عن الدفاع المشترك.
وقال موفد شارك في النقاشات "لقد اتفقوا واكدت غالبية واسعة رفضها لتشكيل جيش واحد يريده العقيد معمر القذافي. هذا اثار انزعاجا في الجانب الليبي".
ومنذ اطلق فكرة الاتحاد الافريقي العام 1999 في سرت مسقط رأسه يروج الزعيم الليبي لانشاء جيش واحد.
ومن المتوقع ان يقر قادة الدول السبت في جلسة رسمية اعلانا حول الدفاع المشترك يفترض ان يوصي بتشكيل قوة تدخل افريقية في النزاعات وفق المصدر ذاته.
وقال رئيس مفوضية (الهيئة التنفيذية) الاتحاد الافريقي الفا عمر كوناري امام اكثر من اربعين رئيس دولة وحكومة افارقة "يجب ان يكون لنا قوة أفريقية يمكن ان تتحرك وتتصدى بسرعة للأزمات المحتملة".
ويشارك في قمة سرت قادة الدول الاكثر ثقلا من الناحيتين السياسية والاقتصادية (جنوب افريقيا والجزائر ومصر ونيجيريا والسنغال). ومن الغائبين عن القمة رؤساء الكاميرون بول بيا والغابون عمر بونغو ولوران غباغبو وكينيا موا كيباكي وزيمبابوي روبرت موغابي.
وقد فصلت بين الرئيسين الاثيوبي ميليس زيناوي والاريتري ايسايس افورقي عدة مقاعد مع ان الترتيب الابجدي يضعهما جنبا الى جنب. ويدور خلاف عميق بين البلدين حول ترسيم حدودهما المشتركة بعد حرب دموية تواجها فيها في السنوات الاخيرة.
واعتبرك كوناري ان "السلام يجب ان يكون اساسا للقارة" الافريقية. واضاف رئيس مالي السابق "يجب ان نكافح من اجل احترام حقوق الانسان ودولة القانون".
واتفق قادة الدول بعد ذلك على قرار يتعلق بالمياه والزراعة يفترض ان يقره السبت خلال جلسة رسمية. وجاء في مشروع القرار الذي عرضه الوزراء ان هذا القرار سيكلف كوناري "القيام بدراسة جدوى لتشكيل صندوق افريقيا للتنمية الزراعية سريعا".
وكان كوناري كشف ان "اكثر من 450 مليون افريقي اي واحد من كل اثنين لا يحصلون على مياه الشرب" معتبرا ان مسألة المياه تشكل "احد تحديات القرن الحادي والعشرين امام التنمية المستديمة".
واضاف انه في قارة تضم انهر "النيل والنيجر والسنغال وليمبوبو والكونغو والزامبيز وغيرها" لري المحاصيل "يجب الا تنتصر المجاعة".
وكان العقيد معمر القذافي دعا الولايات المتحدة الى التخلي عن عقلية المستعمر في افريقيا والتحول الى العقلية التي اختارها الاوروبيون في هذه القارة.
وقال القذافي لدى افتتاح القمة الاستثنائية للاتحاد الافريقي في سرت (ليبيا) ان "افريقيا تخطو خطوات جادة لتثبت انها قارة الاحرار وليست قارة العبيد".
واضاف ان "الاوروبيين اخذوا درسا قاسيا من الماضي وتأكدوا ان الاستعمار عمل فاشل وغير اخلاقي" ودعا "اميركا الى ان تتعامل بنفس العقلية الاوروبية والى التفاوض والتصافح وان يسود ذلك العلاقات الدولية".
واشاد رئيس المفوضية الاوروبية رومانو برودي ب "المبادرات القوية" التي تقوم بها ليبيا "التي تعود الان الى صفوف المجموعة الدولية" مضيفا ان "القمة اليوم تؤكد كليا دورها على الساحة الافريقية".
واكد برودي في سرت التزام الاتحاد الاوروبي بتخصيص 250 مليون يورو لتشكيل قوة تدخل افريقية وفق احد المندوبين.