القوات الاميركية تعتقل احدى زوجتي عزة ابراهيم وابنته

اعتقال زوجة عزت ابراهيم يعني فشل القوات الأميركية في تعقبه

تكريت (العراق) - اعلن متحدث عسكري اميركي الاربعاء ان القوات الاميركية اعتقلت احدى زوجتي وابنة عزة ابراهيم الدوري نائب رئيس مجلس الثورة في نظام صدام حسين المخلوع والمتهم بالوقوف وراء الهجمات على قوات التحالف.
وقال المتحدث باسم فرقة المشاة الرابعة الكولونيل بيل ماكدونالد ان السيدتين وابن الطبيب الخاص لعزة ابراهيم اعتقلوا في مدينة سامراء شمال بغداد.
واضاف ان "جنود قوة الحصان الحديدي حصلوا على معلومات تتحدث عن اختباء احدى زوجتي عزة ابراهيم وانصار له في سامراء".
وتابع ان الجنود الاميركيين "شنوا هجوما على المبنى واعتقلوا ثلاثة اشخاص هم زوجة الدوري وابنته وابن طبيبه الخاص".
واكد المتحدث ان هؤلاء الاشخاص معتقلون ويجرى استجوابهم، موضحا "ليست هناك انباء عن وجود الدوري في المنطقة".