مجلس الأمن يصوت بالإجماع على مشروع القرار الأميركي حول العراق

انتصار دبلوماسي لباول

نيويورك - اعتمد مجلس الامن الدولي الخميس باجماع اعضائه الـ15 مشروع القرار الاميركي حول العراق.
واعتبر هذا الاجماع نجاحا للولايات المتحدة التي تمكنت بعد نقاشات حادة تواصلت طيلة ستة اسابيع من الحفاظ بموجب هذا القرار على سيطرتها الكاملة على العراق.
ولا يحدد نص القرار كما ارادت واشنطن جدولا زمنيا لعودة السيادة العراقية الى العراقيين.

وكان المستشار الالماني غيرهارد شرودر أعلن في بروكسل ان المانيا وفرنسا وروسيا ستصوت بعد ظهر الخميس لمصلحة مشروع القرار الاميركي حول العراق في مجلس الامن الدولي في نيويورك.
وقال شرودر بعد مشاورات مع الرئيسين الفرنسي جاك شيراك والروسي فلاديمير بوتين قبل التصويت في مجلس الامن الدولي على مشروع القرار بعد ظهر اليوم "اعتبرنا ان القرار يشكل فعلا خطوة مهمة على الطريق الصحيح".
واضاف ان "الكثير مما اقترحته المانيا وفرنسا وروسيا ادخل على النص. من مصلحتنا في ظل وضع دولي صعب ان تبقى الامم المتحدة متحدة قدر الامكان".
واكد ان "هذا هو السبب الذي دفعنا الى دعم القرار بغض النظر عن التحفظات التي لا تزال لدينا".