البشير يؤكد اجتياز معظم الطريق باتجاه السلام

تصريحات الرئيس السوداني تعزز الأمل بانهاء الصراع الدامي في السودان

الخرطوم - اعلن الرئيس السوداني الفريق عمر حسن البشير الاثنين اجتياز معظم الطريق باتجاه السلام مع توقيع الاتفاق الامني مؤخرا مع الحركة الشعبية لتحرير السودان.
وقال البشير ان"الاتفاق على الترتيبات الامنية هو المفتاح الرئيسي للسلام والوحدة".
واضاف "اسمحوا لي ان اشيد بالجيش الشعبي لتحرير السودان وزعيمه الكولونيل جون قرنق الذين سمحوا بان تسفر مفاوضات السلام الى نتيجة" كما اشاد بكينيا التي تستضيف المفاوضات.
واوضح ان المفاوضات مع الحركة الشعبية لن تلهي الحكومة عن تحقيق المصالحة الوطنية مع احزاب المعارضة.
وقال البشير في هذا الصدد "نحن مصممون على القيام بكل شيء لتحقيق السلام والمصالحة وسط روح الحوار والتضامن" مشيرا الى انه سيطرح برنامجا "للوحدة الوطنية".
ومن المتوقع ان تستأنف المفاوضات في كينيا الاثنين من اجل حل جميع نقاط الخلاف التي ما زالت عالقة بين الطرفين وخصوصا تقاسم الثروة والسلطة.
وفي نهاية ايلول/سبتمبر وقعت الحكومة والجيش الشعبي اتفاقا حول المسائل الامنية يطبق خلال الفترة الانتقالية التي تستغرق ست سنوات ينص خصوصا على انسحاب القوات الحكومية من الجنوب تحت مراقبة دولية.