تونس: الاصطدام بالسفارة الأميركية مجرد حادث

منظر عام للسفارة الاميركية في تونس

تونس - أعلن مسؤول في وزارة الخارجية الاميركية الثلاثاء ان التونسي الذي صدم بشاحنته الصغيرة سور السفارة الاميركية في تونس ليل الاثنين الثلاثاء، كان غاضبا بعد رفض اعطائه تأشيرة دخول الى الولايات المتحدة ولا يبدو انه كان يريد ارتكاب اعتداء.
وقال المسؤول طالبا عدم كشف هويته "اننا لا نعتقد انه اعتداء" "بل الامر يتعلق بشخص متزوج باميركية وخاب امله عندما حرم من تأشيرة".
واوضح ان الرجل حاول الانتحار فوضع قارورة غاز في سيارته بهدف تفجيرها فاشتعلت الشاحنة الصغيرة واصيب الرجل بجروح طفيفة الامر الذي خلف "بعض الآثار" على سور السفارة لكن القارورة لم تنفجر.
وقال مصدر رسمي في تونس ان نبيل بن جاب الله (39 عاما) "اضرم النار في عبوة غاز كان ينقلها لكنه لم يصب الا بجروح طفيفة".
وحسب عناصر التحقيق الاولى فان بن جاب الله قال "انه اراد الانتحار لانه لم يتمكن من الحصول على تأشيرة دخول كانت ستتيح له العودة الى الولايات المتحدة والانضمام الى زوجته الاميركية".