فشل محاولة لاغتيال نائب في مجلس النواب اليمني

العنف السياسي يأخذ منحى تصاعديا في اليمن

صنعاء - ذكر حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم في اليمن ان احد اعضائه النائب نبيل صادق الباشا تعرض اليوم الاحد لمحاولة اغتيال من قبل مجهولين في منطقة سمارة بمحافظة اب، 90 كلم الى جنوب العاصمة صنعاء.
وجاء في موقع الحزب على شبكة الانترنت ان "المعلومات الأولية تشير الى ان مجهولين اطلقوا النار على السيارة التي تقل الباشا وهو في طريقه الى صنعاء".
واوضح الحزب ان "حراسة الباشا ردت باطلاق النار وصدت الهجوم بوابل من الرصاص على المهاجمين".
ونقل الموقع عن مصادر امنية قولها ان "تبادل اطلاق النار استمر عدة ساعات حتى وصلت تعزيزات امنية وتم القاء القبض على بعض المهاجمين" موضحة انهم "يخضعون للتحقيق في محافظة اب".
واوضح المصدر الامني ان "الاجهزة الامنية القت القبض على اثنين من الذين قاموا بالهجوم مع السيارة التي كانوا يستقلونها".
والنائب نبيل صادق الباشا عضو بارز في حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم وأحد اعضائه في البرلمان.
ومن جهة اخرى، اوضح موقع الحزب على شبكة الانترنت ان الحكومة اليمنية بدأت خطوة أولى لتعديل مسار الوعظ الديني في المساجد عبر التعاقد مع 36 خطيبا من جنسيات عربية يمثلون دفعة أولى.
وقال وكيل وزارة الأوقاف والارشاد يحيى النجار "لدينا 13 خطيبا عربيا وسيتم التعاقد مع 23 آخرين".
وأوضح النجار ان "هذا التوجه الجديد بداية إصلاحات تهدف تخليص عشرات المساجد من سيطرة جماعات وأحزاب دينية تتصارع على المساجد لممارسة التحريض على التطرف".