مصر تقرر منح جنسيتها لابناء المتزوجات من اجانب

القرار سيفيد الآلاف

القاهرة - اعلن مصدر في وزارة الداخلية المصرية ان السلطات المصرية قررت منح الجنسية لابناء المصريات المتزوجات من اجانب شرط ان تنطبق عليهم مواصفات معينة بعد اقرار التعديلات التشريعية المطلوبة.
وقال المصدر "لا احد من ابناء اي ام مصرية، مقيمين او مغتربين، سيكون ممنوعا من تقديم الطلبات" للحصول على الجنسية، موضحا ان "لجنة معينة ستتولى النظر في الطلبات" لتحديد مواءمتها مع الشروط.
واضاف ان مشروع قانون لتعديل الجنسية سيرفع الى مجلس الشعب فور استئناف جلساته الفصل المقبل، مؤكدا ان "المشروع سيتقرر في الجلسات الاولى لانه جاهز ومكتمل وستمنح الجنسيات بمجرد الانتهاء من التعديلات التشريعية".
وامتنع عن ذكر ارقام محددة مشيرا الى ان عدد الابناء من المصريات "كبير (...) وبالآلاف".
ونوه المصدر ب"الدور الذي لعبه المجلس القومي للمرأة في مشروع القانون" اضافة الى اعتبارات اخرى بينها مبدأ "المساواة بين الرجل والمرأة وعدم اعتراض الشريعة الاسلامية على منح الجنسية للابناء من ام مصرية".
يشار الى ان ابناء المصريات المقيمين في مصر سيستفيدون من الفارق في الرسوم التي يدفعونها في الجامعات والمدارس والنوادي والمستشفيات وغيرها كاجانب وتلك التي يدفعها المواطن المصري.