الموسيقى تخفف آلام الولادة

هل استمتعت بالموسيقى؟

واشنطن - ما إن تصل السيدات الحوامل إلى موعد الولادة يغشاهم الخوف والرعب مما قد يواجهنه من آلام حادة خصوصا مع عدم استطاعتهن تناول أي مسكنات أو علاجات مخففة للألم بسبب تأثيرها السلبي على الطفل ولكن الدراسة الجديدة تقدم أملا لمن يرغبن بتخفيف آلام المخاض والانقباضات الولادية بدون دواء وذلك من خلال الموسيقا.
فقد أظهرت الدراسة التي نشرتها مجلة الرضاعة ومعالجة الألم أن الموسيقا تقلل الإحساس بآلام الطلق والمخاض وتخفف أو تؤخر الانزعاج العاطفي والنفسي المصاحب لها.
وقام الباحثون في جامعة كيس ويسترن وكلية بولتون الأمريكية بمراقبة مجموعتين من السيدات في وقت الطلق بطفلهن الأول تراوحت أعمارهن بين 20 - 30 عاما اختارت السيدات في أحدهما من بين خمسة أنواع من الموسيقا الهادئة واستمعن لها لأول ثلاث ساعات في المستشفى بعد بدء الطلق النشط بينما تلقت الثانية عناية عادية.
ولاحظ هؤلاء أن إحساس مجموعة السيدات اللاتي استمعن للموسيقا بالألم والانزعاج كان أقل من المجموعة الأخرى مما يدل على أن الموسيقا الناعمة والرقيقة تمثل بديلا آمنا وفعالا للعلاجات الدوائية لتخفيف الألم أثناء المخاض مشيرين إلى أن نفس هذه الموسيقا ساعدت في تخفيف الألم بعد العمليات الجراحية.(قدس برس)