دعم الزوج لزوجته يخفف آلام الولادة

دعم مطلوب

واشنطن - أظهرت دراسة جديدة أن تلقي الأمهات الحديثات للدعم من أزواجهن أثناء المخاض والولادة يخفف من معاناتهن وآلامهن ويقلل حاجتهن للتدخلات الطبية الجراحية أو لمسكنات الألم.
ووجد الباحثون بعد تحليل دراسات أجريت على 13 ألف امرأة حامل أن الرفقة وخصوصا الأزواج للسيدات في وقت المخاض والولادة يحقق أعظم فائدة في تسهيل هذه العملية.
وقال هؤلاء أن الممرضات والقابلات لا يشكلن رفقة جيدة بسبب تأثرهن بما يعرف بالثقافة التكنولوجية في غرفة الولادة وهو ما يجعلهن أقل عطفا مع الحوامل مشيرين إلى أن دعم السيدات للسيدات قل كثيرا مع التوجه إلى الولادة في المستشفيات بدلا من المنازل.
وشدد الأطباء على ضرورة التأكد من أن البيئة التي تلد فيها المرأة مريحة وغير موترة توفر الخصوصية وتحترم التواصل ولا تحتاج إلى التدخلات الروتينية التي تضيف خطرا أكبر دون فائدة واضحة مشيرين إلى أن الدعم المستمر أثناء المخاض لابد أن يكون هو الوضع الطبيعي وليس الاستثناء.(قدس برس)