الخمسة الكبار يتفقون على نقل السلطة للعراقيين «بأسرع وقت»

اتفاق على الخطوط العريضة فقط

جنيف - اعلن الامين العام للامم المتحدة في ختام اجتماع لوزراء خارجية الدول الدائمة العضوية في مجلس الامن في جنيف اليوم السبت ان الاعضاء الخمسة الدائمين في المجلس "يرغبون كلهم في نقل السلطة الى الشعب العراقي في اسرع وقت".
ولم يحدد انان مهلة معينة لذلك في سياق عرضه نتائج محادثات الوزراء الخمسة التي استمرت اربع ساعات.
وتختلف فرنسا والولايات المتحدة بصورة خاصة حول سرعة الانتقال الى الديموقراطية في العراق، فتعتبر واشنطن غير واقعي الاقتراح الفرنسي باجراء انتخابات قبل الربيع المقبل.
واشار انان الى ان الاجتماع "لم يكن يهدف الى وضع حلول محددة" لمستقبل العراق، وقد جرى في "اجواء بناءة".
وقال وزير الخارجية الاميركي كولن باول ردا على اسئلة الصحافيين ان الاجتماع كان "مشجعا"، لكنه اقر بانه "لا يزال يتحتم حل بعض الصعوبات والخلافات في وجهات النظر".
واضاف "المهم اننا امضينا وقتا معا اليوم في البحث عن نقاط اتفاق، وثمة الكثير منها".
ورأى ان انتقال السيادة الى العراقيين ينبغي ان يتم "في اسرع وقت انما بطريقة مسؤولة".
من جهته، اعترف وزير الخارجية الفرنسي دومينيك دو فيلبان بوجوب اعتماد "مقاربة تدريجية" لعملية انتقال السلطة، مشددا في الوقت ذاته على "ضرورة تحقيق مبدأ السيادة".