عقوبات بالسجن بحق 20 اسلاميا مغربيا

المغرب تعمل مع ملف الإسلاميين بيد من حديد

الرباط - افاد مصدر قضائي ان احكاما صدرت السبت في الرباط على 20 اصوليا مغربيا ملاحقين في اطار التحقيقات لمكافحة الارهاب بعقوبات بالسجن تتراوح بين ثلاثة الى عشرة اعوام.
وحكمت الغرفة الجنائية في الرباط على اربعة متهمين بالسجن عشر سنوات وعلى 15 آخرين بالسجن ثماني سنوات.
وحكم على متهم اخر بالسجن ثلاث سنوات بتهمة "امتداح اعمال ارهابية والانتماء الى جمعية غير معروفة". وحكم على المتهمين الـ19 الآخرين بتهمة "تشكيل عصابة بهدف ارتكاب اعمال ارهابية".
وقد بدأت المحاكمة في 9 ايلول/سبتمبر في الرباط. ورفضت المحكمة التماسا من الدفاع يطعن في اختصاص المحكمة مؤكدا ان الافعال المأخوذة على المتهمين جرت قبل دخول قانون مكافحة الارهاب حيز التنفيذ.
وهذا القانون الذي صوت عليه البرلمان في حزيران/يونيو الماضي يشدد العقوبات على الجنح المرتبطة بالارهاب.
ويفترض ان تستأنف الغرفة الجنائية في الرباط محاكمة مجموعة اخرى في 15 ايلول/سبتمبر وهي مجموعة الفرنسي بيار روبير الملاحق مع 33 آخرين بتهمة "التآمر في المساس بامن الدولة الداخلي وصناعة متفجرات".
وقد اوقف حوالي 900 اسلامي متطرف واحيلوا الى مختلف نيابات المغرب منذ اعتداءات 16 ايار/مايو الماضي التي اوقعت 45 قتيلا بينهم 12 انتحاريا في الدار البيضاء كما اعلن وزير العدل المغربي محمد بوزوبع.