مصرع سبعة اسرائيليين في هجوم جديد في القدس

الهجوم وقع رغم الاجراءات الأمنية المشددة في القدس

القدس - افادت حصيلة جديدة اعدتها مصادر طبية اسرائيلية ان عملية فدائية اوقعت سبعة قتلى وحوالى اربعين جريحا مساء اليوم الثلاثاء على مدخل مقهى في احد شوارع القدس الغربية. ولم تحدد المصادر ما اذا كان الفدائي في عداد هذه الحصيلة.
واضافت المصادر ان جريحين توفيا لدى وصولهما الى المستشفى.
وذكر قائد شرطة القدس المفوض ميكي ليفي ان العملية نفذها "فدائي فجر نفسه على مدخل مقهى". واضاف ان "الارهابي فجر نفسه عندما انتبه اليه احد الحارسين اللذين كانا موجودين في مدخل المقهى".
واوضحت مصادر طبية ان كثيرا من سيارات الاسعاف نقلت جرحى الى المستشفيات وان واحدا منهم كان في حالة "حرجة" وان خمسة آخرين كانوا في وضع "خطر".
وقال ارييل ليفي احد رجال الاسعاف انه "شاهد جثة جالسة على مقعد في المقهى، هذا امر صعب للغاية".
واضاف المفوض ليفي ان منفذ عملية القدس "لم يكن الارهابي الذي بحثنا عنه طوال النهار".
واوضحت الاذاعة الاسرائيلية ان رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون الذي يقوم بزيارة رسمية الى الهند، ابلغ بعملية القدس من قبل وزير الخارجية سيلفان شالوم.