ربع مليون مغربي يقيمون في مدن صفيح

العمليات الانتحارية في المغرب ساهمت في تسليط الاضواء على مدن الصفيح

الدار البيضاء - اظهرت دراسة اجرتها السلطات المحلية ونشرت الثلاثاء ان 300 الف شخص تقريبا يقيمون في احياء عشوائية شديدة الفقر او مدن صفيح في الدار البيضاء وضواحيها ويشكلون 8.6 % من سكان هذه المنطقة.
وجاء في الدراسة التي اعدتها دائرة التخطيط الاقتصادي في الدار البيضاء ان مدن الصفيح البالغ عددها 370 في المنطقة تضم 53915 مسكنا اي 7.7% من مجمل المساكن في عاصمة البلاد الاقتصادية.
واشارت الدراسة التي اوردتها وكالة الانباء المغربية ان 57463 اسرة يبلغ عدد افرادها "نحو 300 الف نسمة" تقيم في ظروف سيئة داخل الدار البيضاء وفي ضواحيها.
وتوسع مدن الصفيح يطال كل بلديات المنطقة ولا سيما في عين حرودة وسيدي مؤمن حيث تضم مدن الصفيح فيهما 9،40% و4،33% على التوالي من مجمل المساكن في المنطقتين.
وكانت غالبية الانتحاريين الذين نفذوا العمليات الانتحارية التي هزت وسط الدار البيضاء في 16 ايار/مايو الماضي يقيمون في سيدي مؤمن. وخلفت العمليات 45 قتيلا بينهم 12 انتحاريا.