كاظم الساهر: لن أصفع «الجلبي وكلاب المارينز»

اطراف عديدة تحاول ربط كاظم بمواقف سياسية

بغداد - نقلت صحيفة "الزمان" العراقية اليومية المستقلة عن الفنان العراقي كاظم الساهر اليوم الخميس نفيه معلومات صحافية نسبت اليه انه يبحث عن اغنية "تصفع (عضو مجلس الحكم الانتقالي في العراق احمد) الجلبي وكلاب المارينز".
وقال الساهر، بحسب الصحيفة، "ليست هناك اي صحة لهذا الخبر المزعوم، وسارفع دعوى قضائية ضد الصحيفة التي نشرت هذا الخبر الكاذب".
واضاف "انا فنان وليست لدي اية نشاطات سياسية ولا توجد لدي اية مشكلة مع الفصائل والاحزاب السياسية التي تعمل في العراق".
وحمل الساهر الصحيفة مسؤولية نشر الخبر الذي "ليس فيه اي نوع من المصداقية".
واشارت "الزمان" الى ان صحيفة خليجية نشرت خبرا مفاده ان "الفنان كاظم الساهر ارسل الى اصدقائه من الكتاب والشعراء العرب يستشيرهم في قصيدة للشاعر المصري فاروق جويدة "من قال ان النفط اغلى من دمي" ينوي ان يغنيها.
وقال في رسالته، بحسب ما نقلت "الزمان"، "احاول منذ شهور الانتهاء من تلحين هذه القصيدة وقد لحنت بالفعل اغلبها لكنني اقف حائرا امام انتقاء الابيات المناسبة (...) بحيث ترد كصفعة على وجه الجلبي و(...) سائر كلاب المارينز".
وقال الساهر في نفيه "لقد تعرضت لمواقف مماثلة قبل شهرين واعلنت باعلى صوتي على الملأ ان هذه الملابسات والادعاءات لا علاقة لي بها وان فني هو مستقبلي وسلامة شعب العراق من الاذى مغزى سعادتي".