التدخين وسرطان البروستات: علاقة قاتلة!

قاتلة على طول الطريق

واشنطن - حذر باحثون مختصون من أن الرجال في متوسط العمر، الذين يدخنون بإفراط، ولمدة طويلة، يواجهون خطرا أعلى للإصابة بنوع فتاك من سرطان البروستات، بحوالي الضعف بالقياس للرجال غير المدخنين.
وقال أطباء في مركز فريد هاتشينسون لبحوث السرطان إن هذه النتائج تنطبق على الرجال، تحت سن الخامسة والستين، ممن يدخنون علبة سجائر يوميا لمدة 40 عاما، أو علبتين يوميا لمدة 20 عاما مقارنة بغير المدخنين في نفس العمر.
وأوضح هؤلاء الأطباء في مجلة "علوم وباء السرطان وعلاماته الحيوية ومكافحته" أن سرطان البروستات يضاف إلى القائمة الطويلة للأمراض الخبيثة، التي يلعب التدخين دورا فيها مثل سرطانات الرئة والمثانة وعنق الرحم والمريء والكلية.
ووجد الباحثون بعد متابعة 1450 رجلا في سياتل تراوحت أعمارهم بين 40 و64 عاما كان نصفهم من المصابين بسرطان البروستات بينما كان النصف الآخر من غير المدخنين، ولا يملكون تاريخا سابقا للمرض أن مخاطر سرطان البروستات تعود إلى مستوياتها الطبيعية العادية خلال عشر سنوات من التوقف عن التدخين.(قدس برس)