برويز مشرف يزور الاسواق ومسجد زيتونة في تونس

ذكريات تونسية

تونس - جال الرئيس الباكستاني برويز مشرف الذي يقوم بزيارة رسمية الى تونس، الثلاثاء في اسواق المدنية القديمة في العاصمة التونسية حيث زار مسجد زيتونة برفقة زوجته.
وتوقف مشرف وزوجته في بعض المحلات الصغيرة وتحدثوا الى الحرفيين فيما ابدت زوجة الرئيس الباكستاني اهتماما كبيرا في حرفة صناعة السجاد.
ودخلا الى قاعة الصلاة في مسجد زيتونة.
ثم زار الرئيس مشرف وزوجته يرافقهما وزير الثقافة التونسي عبد الباقي الهرماسي، متحف باردو الوطني ومقر البرلمان الواقع في الضاحية الغربية من العاصمة التونسية.
وقبل ذلك توقف مشرف عند نصب شهداء الاستقلال جنوب غرب العاصمة.
وكان الرئيس الباكستاني وصل بعد ظهر الاثنين الى العاصمة التونسية في زيارة رسمية تستمر يومين بدعوة من نظيره التونسي زين العابدين بن علي.
واعلن مصدر رسمي ان الرئيس التونسي زين العابدين بن علي ونظيره الباكستاني اكدا الاثنين خلال محادثاتهما "دعم بلديهما للقضية المشروعة للشعب الفلسطيني الهادفة الى اقامة دولته المستقلة".
وتربط تونس وباكستان تطبيع علاقاتهما مع اسرائيل بايجاد حل دائم للنزاع في الشرق الاوسط واقامة دولة فلسطينية.
ومن المقرر ان يجتمع الرئيسان مرة ثانية قبل مغادرة مشرف تونس الاربعاء متوجها الى الجزائر، المرحلة الثانية في جولة في المغرب العربي تقوده ايضا الى المغرب.
واعتبر مصدر رسمي في تونس ان زيارة مشرف الى تونس "تمثل فرصة لقائدي البلدين لاجراء مشاورات معمقة بينهما في ظل ظروف دولية تتكاثر فيها بؤر التوتر".