مصرع اسرائيلي واصابة آخرين في عملية طعن فلسطينية

افراد من الشرطة الإسرائيلية يقفون بجوار منفذ الهجوم الفلسطيني المصاب

القدس - اعلن مصدر في الشرطة الاسرائيلية الثلاثاء ان اسرائيليا جرح بعد ان قام فلسطيني بطعنه قرب حانة في تل ابيب، توفي ليل الاحد الاثنين متأثرا بجروحه.
وجرح شخصان آخران في العملية نفسها التي نفذها فلسطيني حاول دخول حانة "نادي تارابين" وتم توقيفه.
وقال المصدر نفسه ان الفلسطيني جرح حارس الحانة في عنقه ثم فر عبر منتزه على شاطىء البحر ليهاجم امرأة وحارس مطعم في مكان مجاور.
وقالت الاذاعة الاسرائيلية العامة ان محاميا اسرائيليا كان في مكان العملية تمكن من الاستيلاء على سلاح حارس جرح وقام بمطاردة الفلسطيني واطلق عليه النار فاصابه بجروح في ساقه.
وكشف التحقيق الاولي ان منفذ الهجوم اعترف بانه ناشط في كتائب شهداء الاقصى المرتبطة بحركة فتح التي يتزعمها رئيس السلطة الفلسطينية ياسر عرفات وينتمي اليها رئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس.
وتابع المصدر نفسه ان الفلسطيني اعترف بانه وصل بسيارة كانت تبذل الشرطة جهودا شاقة للعثور عليها في منطقة تل ابيب.
وفي وقت لاحق اعلنت كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح مسؤوليتها عن الهجوم وقالت ان مجاهدا من "مجموعة الشهيد على الجولاني" قام بتنفيذه.
وتوعد بيان الكتائب بالمزيد من الهجمات حتى دحر الإحتلال عن أرضنا.