مسيرة للحزب الشيوعي العراقي في ذكرى ثورة تموز

انصار الحزب الشيوعي في العراق اثناء مسيرتهم في بغداد

بغداد - نظم المئات من أعضاء الحزب الشيوعي العراقي الاثنين مسيرة للاحتفال بالذكرى الخامسة والاربعين لقيام ثورة 14 تموز عام 1958 التي قادها الزعيم عبد الكريم قاسم وأطاحت بالنظام الملكي في العراق.
وحمل المشاركون في المسيرة التي انطلقت من ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد الى ساحة الفردوس صور الزعيم العراقي الراحل عبد الكريم قاسم ويافطات كتب عليها "الحزب الشيوعي العراقي يهنيء الجماهير بمناسبة الذكرى 45 لثورة الرابع عشر من تموز " و"المجد والخلود للشهيد الزعيم عبد الكريم قاسم ولشهداء ثورة تموز الابرار".
كما حملوا اعلاما وبالونات وورودا حمراء وهتفوا "سنمضي.. سنمضي الى ما نريد.. وطن حر وشعب سعيد". وتزامنت المسير مع حفل تأبيني اقامه أنصار الزعيم عبد الكريم قاسم في نادي العلوية في ساحة الفردوس ايضا التي شهدت الاطاحة بتمثال الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين في التاسع من نيسان/ابريل الماضي.
من جهة اخرى اقامت الحركة الملكية الدستورية مجلس الفاتحة على روح الملك فيصل الثاني وأفراد العائلة المالكة العراقية الذين لاقوا حتفهم صبيحة ذلك اليوم حيث توافد المئات من رؤساء العشائر العراقية والمنظمات الحزبية والشعبية وجموع من المواطنين لتقديم التعازي الى الشريف علي بن الحسين.