القاعدة- فرع الفلوجة تتبنى الهجمات على القوات الاميركية

القاعدة، هل وصلت العراق؟

دبي - بثت محطة "العربية" الفضائية مساء الاحد تسجيلا صوتيا نسبته الى خلية مجهولة تابعة لتنظيم القاعدة الارهابي تبنت فيه الهجمات ضد الجنود الاميركيين في العراق ووعدت بهجمات جديدة.
وقال المتحدث انه يتحدث باسم "الحركة الاسلامية المسلحة لتنظيم القاعدة - فرع الفلوجة" وجاء في التسجيل "نتبنى عمليات المقاومة في العراق ضد القوات الاميركية وننفي اي علاقة لصدام حسين بعلميات المقاومة".
واضاف "نحذر العراقيين من الانخداع بما قاله صدام حسين".
واكد "نهدد القوات الاميركية بمزيد من الهجمات في الايام القادمة".
ودعا البيان الذي بث بصوت غير واضح تماما إلى الجهاد ضد القوات الاميركية مؤكدا أن الاجيال القادمة "ستبرهن على الضربة القاصمة التي ستقصم ظهر أميركا".
وأضاف "أميركا نهضت.. ولكن ما طار طائر وارتفع إلا كما طار وقع".
وختم بالقول "دعاء لله لاسامة بن لادن والملا عمر". وحمل التسجيل تاريخ العاشر من تموز/يوليو.
ومنذ الاول من ايار/مايو، تاريخ اعلان الرئيس الاميركي جورج بوش انتهاء العمليات العسكرية الواسعة النطاق في العراق، قتل 31 جنديا اميركيا في هجمات وقع معظمها في مناطق تقطنها اغلبية سنية حيث يعتقد الاميركيون ان عددا من انصار الرئيس المخلوع صدام حسين يختبئون فيها.