كيف تصمم صاروخ « كروز» عبر الانترنت؟

طريقة ستقلق واشنطن كثيرا

ولينجتون - ذكرت صحيفة في نيوزيلندا الثلاثاء أن مواطنا يعكف حاليا علي صنع صاروخ من نوع كروز في مرآب للسيارات يملكه مستعينا بأجزاء اشتراها عبر شبكة الانترنت وأنه يصف كيفية صنع الصاروخ في موقعه الخاص علي الانترنت.
وقال الرجل (49 عاما) ويدعى بروس سيمبسون ويعيش بالقرب من أوكلاند في مقابلة مع صحيفة نيوزيلند هيرالد إنه لا يصنع الصواريخ لأغراض تتعلق بالارهاب وإنما لاختبار محركات نفاثة صنعها بنفسه.
ونقلت الصحيفة عن خبراء أمنيين قولهم إن السهولة التي حصل بها هذا الرجل على أجزاء الصاروخ ونجاحه بعد ذلك في صنع محرك نفاث تمثل تحذيرا من إمكانية أن يصنع أشخاص غير أسوياء هذه الاسلحة.
وقال سيمبسون للصحيفة إنه فوجئ بالسهولة التي حصل بها على مكونات اليكترونية عن طريق الانترنت ليتسنى له توجيه صاروخه بما في ذلك جهاز للتحكم اللاسلكي وجهاز لتحديد المواقع وهوائيات وبرامج للكمبيوتر وكاميرا فيديو ونظام للتحكم في الصاروخ أثناء الطيران.
وقال إنه طلب هذه الاجزاء والاجهزة من مواقع على الانترنت في الخارج وانه تسلمها خلال اسبوعين لتمر بعد ذلك بسهولة عبر الجمارك.
وقال سيمبسون إنه انبهر بالمحركات النفاثة التي نالت شهرتها بعد استخدامها في القنبلة الطائرة الالمانية خلال الحرب العالمية الثانية وانه أمضي أربعة أعوام في تطوير نسخة من تلك المحركات يأمل في الحصول علي ترخيص بتصنيعه.
وذكرت الصحيفة أن عنوان موقعه على الانترنت هو "اصنع صاروخ كروز بنفسك. راقبني اصنع واحدا من هذه الصواريخ بأقل من خمسة آلاف دولار".
وقال سيمبسون إن موقعه علي الانترنت زاره ربع مليون شخص في غضون اسبوعين وإن من بين الذين زاروا الموقع مسئولون في الجيش الامريكى وفي المؤسسات الامنية الامريكية.
ولدي سؤاله إن كان هذا من شأنه تشجيع الارهابين قال "لا أنشر على الانترنت أي شيء لا يوجد بالفعل علي الشبكة".
وقال إن بوسع أي شخص متوسط الذكاء صنع صاروخ كروز "فلست محتاجا لان تكون عالما في مجال الصواريخ."