حملة وطنية تونسية لمقاومة انتشار التدخين

انتشاره بين الشباب يقلق السلطات التونسية

تونس - أطلقت وزارة الصحة التونسية، حملة وطنية تهدف إلى القضاء على التدخين، ومحاربة هذه الآفة التي انتشرت خاصة في أوساط الشباب والفتيات التونسيين والتونسيات. وقد اختارت الوزارة طرقا عديدة لإنجاح هذه الحملة، التي جاءت تحت شعار "التدخين آفة قاتلة.. فلا تغتر بالإشهار له". ومن بين هذه الطرق القيام بحملة توعية في قاعات السينما، ودور الثقافة، لتحذير الشباب من المضار القاتلة للتدخين.
وتعتزم الوزارة تعليق لافتات أمام قاعات السينما والأماكن العامة، وتوزيع مطويات ومناشير تتحدث عن مختلف الأمراض، التي يتسبب فيها التدخين. وتشمل العمليات أيضا رواد الساحات العامة والمحلات التجارية الكبرى، من خلال دعوة بعض رؤساء الشركات الكبيرة للمساهمة في التوعية بمضار التدخين، ووضع معلقات، وتوزيع مطويات تتضمن عبارات مثل "مغازات.. ضدّ التدخين".
وتعتزم الوزارة أيضا دعوة منتجي ومخرجي المسلسلات التونسية، ومديري المهرجانات الثقافية، لتفادي الإعلان لصالح شركات السجائر. كما تعتزم دعوة عامة المواطنين إلى الإقلاع عن هذه العادة الخطيرة، وتحثهم على الالتزام بتطبيق قانون شباط (فبراير) 1998، الذي يمنع التدخين في الأماكن العمومية، ويمنع الإشهار والدعاية لفائدة شركات صنع السجائر، ويعاقب مخالفي ذلك بغرامات مالية.(قدس برس)