توقعات بنمو مبيعات الإنترنت

اشتر! هذا هو عصر الانترنت

نيويورك - يبدو أن مبيعات الإنترنت ستحقق نموا غير مسبوق خلال العام الحالي حيث أشارت دراسة حديثة صادرة من المؤسسة الفيدرالية للتسوق على الإنترنت المتخصصة في رصد التسوق الإلكتروني أن مبيعات الإنترنت سيتضاعف نموها بمعدل 4,5 % لتصل إلى 96 بليون دولار بزيادة قدرها 26% عن مبيعات العام الماضي التي حققت76 بليون دولار بزيادة قدرها 48% عن العام قبل الماضي.
وطبقا للدراسة فإن بائعي التجزئة على الإنترنت فازوا بالنصيب الأكبر من المبيعات خاصة مبيعات أجهزة الكمبيوتر وتذاكر السفر على مبيعات الألعاب الرقمية والأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية والموسيقى والفيديوهات والهدايا والسلع الكمالية.
وتتوقع الدراسة أن تحقق مبيعات أجهزة الكمبيوتر والبرامج 34% من إجمالي المبيعات بينما ستحقق مبيعات تذاكر الطيران والأفلام 20% أما مبيعات الكتب من المتوقع أن تحقق مبيعات بمعدل 15% من إجمالي المبيعات.
ويرى سكوت سيلفيرمان المدير التنفيذي بالمؤسسة الفيدرالية "أن مبيعات الإنترنت ستقفز خلال العام الحالي بمستويات غير مسبوقة على رغم تراجع مبيعات بعض المنتجات مقارنة بالعام الماضي إذ حققت سبعة منتجات استهلاكية من بين خمسة عشر منتج مبيعات خيالية بزيادة قدرها 5%."
ويضيف سيلفيرمان "أن المبيعات الأخرى من الألعاب الرقمية والأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية والموسيقى والفيديوهات والهدايا والسلع الكمالية ستحقق مبيعات بمعدل 5% أو أكثر من إجمالي مبيعات هذا العام."
ويؤكد سيلفيرمان أن التقدم الكبير في حجم مبيعات الإنترنت سيؤثر إيجابيا في كافة اوجه الخدمات التي تقدمها الشبكة كما سيزيد من اعتماد المستهلكين على الإنترنت وأيضا سيدفع الباعة إلى تطوير مبيعاتهم وعروضهم لجذب أكبر عدد من المستهلكين إليهم في الأعوام القادمة.