اعتقال المسؤولة السابقة عن برنامج الاسلحة البيولوجية العراقي

القوات الاميركية تحاول العثور على دليل لامتلاك العراق اسلحة دمار شامل

واشنطن - اعلنت القيادة الاميركية الوسطى الاثنين ان القوات الاميركية اعتقلت المديرة السابقة لبرنامج الاسلحة البيولوجية العراقية الدكتورة رحاب رشيد طه العزاوي.
وهذه العالمة التي لقبها البعض "الدكتورة جرثومة" ليست مدرجة على لائحة المسؤولين العراقيين السابقين الـ55 المطلوبين لدى القوات الاميركية غير انها تعتبر شخصية اساسية للتحقق مما اذا كان نظام صدام حسين يملك اسلحة دمار شامل.
واوضح مسؤولون اميركيون ان العزاوي التي درست علم الاحياء الدقيقة (او علم الاحياء المجهرية، مايكروبيولوجي) في بريطانيا وكانت من المسؤولين في حزب البعث كانت تدير الابحاث التي اجراها النظام حول الاستخدام العسكري لعصية الجمرة الخبيثة.
غير انها نفت في مقابلة اجرتها معها اذاعة "بي بي سي" في شباط/فبراير ان يكون نظام صدام حسين يسعى لانتاج اسلحة بيولوجية.
وقبضت القوات الاميركية الاسبوع الماضي على مسؤولة عراقية اخرى اختصاصية في علم الاحياء الدقيقة هي هدى صالح مهدي عماش المدرجة على لائحة المطلوبين العراقيين الـ55.
وكانت العالمة التي تلقبها الصحف الاميركية بـ"السيدة جمرة خبيثة" في المرتبة الثالثة والخمسين على اللائحة الاميركية للمسؤولين العراقيين المطلوبين.