بغداد تعلن عن اسقاط مروحية في النجف

يرجح ان تكون الطائرة المسقطة هليوكبتر

بغداد - اكد وزير الاعلام العراقي محمد سعيد الصحاف الاربعاء ان قوات التحالف الاميركي البريطاني لم تسيطر تماما على ام قصر في اقصى جنوب العراق وان المقاومة مستمرة في مواجهة تقدم هذه القوات التي منيت بخسائر ابرزها اسقاط مروحية مقاتلة جنوب النجف وتدمير العديد من الاليات ومحاصرة عدد من الدبابات.
وشدد الصحاف في مؤتمر صحافي عقده في بغداد على ان ام قصر عند الحدود مع الكويت لم تسقط في ايدي هذه القوات.
وقال "يؤكدون سيطرتهم على ام قصر المرفاء والمدينة. هم انزلوا قواتهم منذ اليوم الاول للعدوان في المرفأ العاشر للميناء ها نحن في اليوم السابع وما زالوا فقط على المرفأ العاشر ولم يدخلوا المدينة".
واضاف "يريدون ان يخدعوا الراي العام في بلادهم. يريدون ان يخدعوا شعوبهم. لكن مقاومتنا ما زالت مستمرة في كل المواقع".
واكد الصحاف ان "فدائيي صدام اسقطوا طائرة حربية اميركية في جنوب النجف وان البحث جار عن طيارها او عن جثته" كما " دمر رجال العشائر "ناقلتين للجند" في المنطقة نفسها.
وفي شمال الناصرية يحاصر المتطوعون والعشائر 12 دبابة للتحالف" وقد اسقطوا "طائرة مسيرة فوق محافظة ديالى".
واتهم الوزير العراقي قوات التحالف بتدمير محطة توليد الكهرباء وتنقية مياه الشرب في البصرة لتدعي لاحقا بانها تعمل على مساعدة الاهالي".
وقال "موظفو مؤسساتنا قاموا باصلاح معظمها خلال الليل".
واكد الصحاف ان العراقيين "اوقفوا تقدم قوات التحالف المرتزقة في كل القطاعات واجبارها على التقهقر في بعض المواضع".
وقال "الموقف في كل القواطع جيد. تم وقف ارتال الاستعمار ليلة امس وصباح اليوم بل اجبرت على التقهقر في عدد من المناطق".
واتهم الصحاف وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفلد "مجرم الحرب" بانه فقد اعصابه لان قواته "اصبحت في موقف دفاعي في العراق".
ولفت الصحاف الى ان قوات التحالف اصبحت تستخدم في قصفها "القنابل العنقودية بشكل هسيتري".
وقال "دمروا في الناصرية نحو 200 منزل سكني واصابوا اكثر من 500 مدني بجروح. في قرية بني سعد في محافظة ديالى 9 شهداء و19 جريحا، وفي محافظة بابل 4 شهداء و18 جريحا" مشيرا الى عدم توفر احصاءات حتى الان عن الاصابات في بغداد.
وقال "يكذبون ويتجاهلون شيئا اساسيا وهو الاعلام".