وزير الاعلام العراقي ينفي وقوع اي انتفاضة في البصرة

طائرة مسيرة اسقطها المقاتلون العراقيون في البصرة اليوم

الدوحة - نفى وزير الاعلام العراقي محمد سعيد الصحاف مساء الثلاثاء وقوع اي انتفاضة في البصرة (جنوب) كما ذكر مراسل محطة سكاي نيوز البريطانية.
وقال الصحاف في اتصال هاتفي مع فضائية الجزيرة القطرية "انفي رسميا هذه التخرصات التي حاول ترويجها الاميركيون عن طريق محطة سي ان ان".
واضاف "انها اكاذيب تروجها الادارة الاميركية والحكومة البريطانية" و"دافعهم شعور بالاحباط".
وقال هذه الاعيب نفسية دعائية. اؤكد لكم ان البصرة مستقرة وصامدة وستلقنهم مزيدا من الدروس".
من ناحيته افاد مراسل الجزيرة في البصرة ان "اوضاع المدينة هادئة جدا" وانه "لم ير اي مظاهر شغب او عنف في المدينة" باستثناء "سماع اصوات قذائف عند الساعة 1700 بالتوقيت المحلي (1400 تغ) "لم يتضح ما اذا كانت اصوات قذائف تنفجر او مضادات تنطق".
واكد مراسل الجزيرة ان اشتباكات تدور حاليا على بعد 25 كلم جنوب شرقي البصرة تسمع بوضوح داخل المدينة.
يذكر بان ناطقا عسكريا باسم مقر القيادة الاميركية البريطانية في السيلية في قطر اعلن "ان ليس بوسعه تأكيد" المعلومات حول حصول انتفاضة في البصرة بجنوب العراق.
وقال اللفتانت كولونيل روني ماكورت "لا يمكنني تأكيد هذه المعلومات".
وكان مراسل لمحطة "سكاي نيوز" البريطانية التلفزيونية للبث المتواصل افاد نقلا عن مسؤولين عسكريين في التحالف الاميركي البريطاني الذي يسعى للسيطرة على مدينة البصرة ان المدينة تشهد "انتفاضة شعبية" ضد نظام الرئيس صدام حسين.