اعتقال 130 اميركيا في تظاهرة ضد الحرب بسان فرانسيسكو

ليس باسمي، عبارة يرددها كثير من الأميركيين

سان فرنسيسكو (الولايات المتحدة) - ذكرت الشرطة الفدرالية الاميركية ان تظاهرات جديدة ضد الحرب في سان فرنسيسكو بكاليفورنيا (غرب) سارت الاثنين في الجامعة وفي حي المال بالمدينة حيث تم اعتقال 130 شخصا.
واقفل مئات المتظاهرين مداخل ناطحة السحاب "ترانس اميركا" رمز المدينة ومقر شركة "كارلايل غروب" العملاقة المرتبطة بالانشطة الدفاعية التي يتهمها المتظاهرون بجني اكبر حصة من منافع الحرب.
ويسيطر على هذه المجموعة عدد من المسؤولين في الدفاع والامن وتقيم علاقات وثيقة مع الرئيس جورج بوش ومسؤولين آخرين في ادارته.
وفي الوقت نفسه، احتل مئات الطلبة المبنى الاداري للجامعة الرسمية في سان فرنسيسكو للاحتجاج على الحرب على العراق وعلى الاقتطاعات في موازنة التربية.
واتهم مساعد قائد شرطة سان فرنسيسكو اليكس فاغان المتظاهرين بأنهم يكلفون المدينة 500 الف دولار يوميا بسبب تدني الخدمات الاجتماعية.
واعتبرت برني غالفن احدى منظمات هذه التظاهرات شبه اليومية تقريبا منذ بداية الحرب الاميركية على العراق ان ذلك ثمن زهيد لوقف الحرب.
واوضحت الشرطة ان المتظاهرين الذين اعتقلوا سيخلى سبيلهم بعد انجاز الاجراءات المألوفة.