موسى: الضمير العربي لا يقبل ضرب العراق

تصريحات موسى تعكس شلل النظام العربي بالكامل

القاهرة - اكد الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى انه لا يمكن لاي عربي ان يقبل بالقصف الاميركي والبريطاني للعراق مشيرا الى حالة الغضب الدولي على الحرب التي تشن على هذا البلد.
وقال موسى لدى افتتاح الاجتماع العادي لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين "لا يمكن لاي ضمير عربي لديه نخوة عربية ان يقبل بضرب العراق او ضرب بغداد" مؤكدا ان "القصف والعدوان العسكري المكثف على بغداد الليلة الماضية هو امر لا يمكن قبوله من اي عربي لديه بقية من ضمير".
واضاف ان "ضرب العراق يجب ان يثير نخوة اي عربي يشاهده".
وحذر موسى من "حالة هيجان وغليان دولية ضد هذه الحرب غير العادلة على العراق الشقيق".
واشار الامين العام للجامعة العربية الى "اتصالات مكثفة تجري حاليا على الساحة الدولية لمواجهة هذه الاحداث العدوانية الخطيرة" موضحا ان "الجامعة العربية على اتصال دائم مع مختلف المنظمات الاقليمية والدولية" لبحث سبل مواجهة هذه الحرب.