تاريخ التدخلات العسكرية لواشنطن منذ 1945

القوات الاميركية لم تتورع عن التدخل بتفويض أو بدون تفويض

هامبورج - منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، أرسلت الولايات المتحدة بشكل متكرر قواتها للقيام بعمليات عسكرية في دول أخرى. وفي بعض الاحيان كانت عناصر هذه القوات أعضاء في قوات لحفظ السلام التابعة للامم المتحدة، وفي أحيان أخرى تدخلت دون تفويض من المنظمة الدولية.

كوريا (1950 - 1953):

قامت قوة متعددة الجنسيات تابعة للامم المتحدة وقادتها الولايات المتحدة بمساعدة كوريا الجنوبية في معركة ضد كوريا الشمالية الشيوعية. ولقي أكثر من 30 ألف جندي مصرعهم.

كوبا (1961 - 1962):

في أعقاب الغزو الفاشل لكوبا الذي قامت به قوة من الكوبيين في المنفي الذين دربتهم الولايات المتحدة خلال عملية خليج الخنازير عام 1961، وفرضت الولايات المتحدة سحب الصواريخ السوفيتية من كوبا عام 1962 عبر حصار بحري لسفن الشحن السوفيتية.

فيتنام(1964 - 1975):

دعمت الولايات المتحدة فيتنام الجنوبية في كفاحها ضد قوات الفيتكونج في فيتنام ونشرت نحو 550 ألف جندي في المنطقة. وانتهت الحرب بهزيمة الولايات المتحدة وأسفرت عن انتقادات واسعة. ولقي 95 ألف جندي أميركي وملايين الفيتناميين مصرعهم.

إيران (1980):

انتهت محاولة أميركية باستخدام القوة العسكرية لتحرير 52 رهينة من سفارتها في طهران احتجزهم الطلبة الاسلاميون ، بمهزلة.

لبنان (1983):

ردت الولايات المتحدة على هجوم انتحاري على مقرها في بيروت بغارة جوية على مواقع الجيش السوري في لبنان.

جرينادا (1983):

طردت القوات الاميركية منفذي انقلاب يساريين متشددين من الجزيرة الواقعة بشرق البحر الكاريبي. وقوبلت العملية بإدانة دولية.

ليبيا (1986):

أغرقت الولايات المتحدة السفن الليبية في خليج سرت، وشنت غارات جوية على طرابلس وبني غازي للانتقام من هجمات يزعم أن رئيس ليبيا معمر القذافي دبرها.

بنما (1989):

شنت القوات الاميركية غزوا واسع النطاق للاطاحة برئيس الدولة مانويل نورييجا رجل الجيش القوي وزعيم تجارة المخدرات المزعوم.

العراق (1991):
قادت الولايات المتحدة تحالفا دوليا في إطار عملية عاصفة الصحراء لانهاء تدخل القوات العراقية في الكويت ونشرت الولايات المتحدة نحو 500 ألف جندي.

الصومال (1992 - 1995):

شهدت عملية الامم المتحدة المعروفة باسم إعادة الامل عام 1992 نشر قوات "الرينجرز" الاميركية الخاصة لمحاربة الجنرال المتمرد محمد فارح عيديد في مقره وفشلت في النهاية.

هايتي (1994):

أرسلت الولايات المتحدة سفنا حربية كجزء من عملية "الحفاظ على الديمقراطية" لتسهيل عودة الرئيس المخلوع جان بيرتراند أرستيد إلى هايتي.

السودان/أفغانستان (1998):

أطلقت السفن الحربية الاميركية صواريخ كروز على أهداف في أفغانستان والسودان ردا على تفجيرات ضد السفارتين الاميركيتين في كينيا وتنزانيا.

يوغسلافيا (1999):

بدأ أول تدخل عسكري مشترك من جانب حلف شمال الاطلنطي (ناتو) كانت أغلبية قواته أميركية وشنت خلاله غارات جوية أجبرت صربيا على وقف أنشطتها العسكرية في كوسوفو.

أفغانستان (2001):

قادت قوات الولايات المتحدة وبريطانيا عملية الحرية الدائمة في أفغانستان لمطاردة العناصر التابعة لشبكة القاعدة التي يتزعمها أسامة بن لادن كرد على احداث نيويورك ووزارة الدفاع (البنتاجون) في واشنطن في الحادي عشر من أيلول/سبتمبر 2001.