الولايات المتحدة تبدأ هجومها على العراق

بوش يعلن بدء الحرب

بغداد - تعالت اصداء عدد من الانفجارات فجر الخميس في بغداد وبدا واضحا ان المضادات العراقية دخلت المعركة.
واعلن الرئيس الاميركي جورج بوش عند الساعة 22:15 من مساء الاربعاء بالتوقيت المحلي (الساعة 03:15 تغ الخميس) بدء العمليات العسكرية ضد العراق في خطاب القاه من البيت الابيض.
وقد بدأت عمليات القصف بعد دقائق من اطلاق صفارات الانذار في العاصمة العراقية في الساعة2:35 ت.غ.
ثم اضيئت السماء بنيران المدفعية العراقية المضادة للطيران فجرا.
وكان تسمع من البعيد انفجارات قوية وتشاهد اعمدة من الدخان تتصاعد من محيط المدينة.
واستمر القصف نحو ربع ساعة ثم عاد الهدوء.
وكانت شوارع المدينة خالية كليا.
وقال بوش "في هذا الوقت بدأت القوات الاميركية وقوات التحالف المراحل الاولى للعمليات العسكرية لنزع اسلحة العراق".
واكد ان الرئيس العراقي صدام حسين وضع جنودا وعتادا عسكريا في مناطق مدنية ليستخدم المدنيين "دروعا بشرية".
واعتبر بوش في خطاب استمر اربع دقائق ان "الطريقة الوحيدة للانتصار في هذا النزاع هي استخدام القوة الحاسمة ".
والانذار الاميركي الموجه للرئيس العراقي صدام حسين انتهى صباح الخميس الساعة 01:00 تغ.
واحجمت القيادة المركزية الاميركية المتمركزة في قطر عن التعليق فورا على الانفجارات ونيران المضادات الجوية العراقية التي سمعت صباح الخميس في بغداد.
وقال متحدث باسم المركز المتقدم للقيادة المركزية الاميركية في قاعدة السيلية في قطر "ليست لدينا معلومات" لاعطائها.
وقال متحدث آخر "ليس لدينا اي تعليق في الوقت الراهن، وليس لدينا معلومات نضيفها الى المعلومات الصحافية".