اليمن: مسلح يقتل اميركيا وكنديا ويمنيا قبل أن ينتحر

الحادث هو الأول منذ الهجوم الذي وقع على مستشفى جبلة

صنعاء - قام مسلح يمني يدعى ناجي الكميم باطلاق النار ظهر الثلاثاء على اميركي وكندي ويمني وارداهم قتلى واصاب كنديا اخر بجروح في حقول صافر النفطية في محافظة مأرب (300 كلم شرق صنعاء) قبل ان يقتل نفسه، وفق ما ذكرت السلطات المحلية.
وتم نقل جثث القتلى الى صنعاء.
واضاف المصدر نفسه ان القتلى يعملون لحساب شركة هانت اويل النفطية الاميركية التي تعمل في صافر حيث تنشط قوات يمنية بالتعاون مع قوات اميركية منذ عدة اشهر بحثا عن اشخاص يشتبه في ضلوعهم في الاعتداء الذي استهدف المدمرة الاميركية كول نهاية 2000.
وتم فتح تحقيق لمعرفة دوافع تنفيذ هذا الهجوم وكيفية دخول المسدس المستخدم في الهجوم، بحسب المصدر ذاته. كما جرى توقيف معارف منفذ الهجوم.
ويأتي الهجوم في الوقت الذي تهدد فيه الولايات المتحدة بغزو العراق للاطاحة بنظامه بدعوى حيازته اسلحة دمار شامل.
وتكثفت مظاهرات الاحتجاج على شن حرب على العراق في الاونة الاخيرة في اليمن التي لا يخفي الناس فيها موقفهم الرافض لسياسة الولايات المتحدة ازاء العراق والقضية الفلسطينية.
وفي نهاية كانون الاول/ديمسبر الماضي قتل ثلاثة اطباء معمدانيين اميركيين واصيب رابع بجروح بايدي متطرف اسلامي في مستشفى بجبلة (جنوب) في الهجوم الاكثر دموية الذي يستهدف الاميركيين في اليمن منذ الاعتداء على المدمرة كول في تشرين الاول/اكتوبر 2000 في ميناء عدن الذي اودى بحياة 17 من الجنود الاميركيين.