طلعات للطيران الاميركي-البريطاني على مدار الساعة فوق جنوب العراق

المزيد من حاملات الطائرات تنتشر في المنطقة

لندن - اعلنت وزارة الدفاع البريطانية الخميس ان بريطانيا والولايات المتحدة كثفتا الطلعات الجوية في منطقة الحظر الجوي في جنوب العراق واصبحت تتم على مدار الساعة معززة بطائرات تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني وصلت مؤخرا الى الخليج.
وقالت ناطقة باسم الوزارة "ان بعض الطواقم والطائرات التابعة لسلاح الجو الملكي التي تم نشرها تحسبا لحرب في العراق تستخدم للطلعات فوق منطقة الحظر الجوي في جنوب العراق".
واوضح متحدث آخر باسم وزارة الدفاع "نقوم بطلعات على مدار الساعة وستكون هناك طائرات في الاجواء بشكل دائم".
واضاف "نقوم حاليا بطلعات اكثر من السابق ولكن عدد الطائرات التي تشارك في كل طلعة لم يتغير كثيرا".
واوضح المتحدث ان هذه الطلعات "توسعت تدريجيا خلال الاشهر الماضية، وقد كثفناها لكنها لا تزال تعمل على اساس الدفاع المشروع عن النفس".
وقد فرضت واشنطن ولندن منطقتي الحظر الجوي في شمال وجنوب العراق منذ حرب الخليج عام 1991. ولا يعترف العراق بالحظر على هاتين المنطقتين لعدم اصدار اي قرار دولي بشانه.
واعتبر بعض الخبراء ان تكثيف عدد الطلعات قد يستخدم لتغطية بدء حرب حقيقية ضد الجيش العراقي الذي لم يتمكن في مرحلة اولى ان يجد فرقا بين الطلعات الروتينية وهجوم للقوات القتالية.
وكان وزير الدفاع البريطاني جيف هون اقر الاثنين بان القوات الاميركية والبريطانية "تكثف طلعاتها بمشاركة انواع جديدة من الطائرات في منطقتي الحظر الجوي".
وقال "انها بذلك ترد على تحركات تستهدف ضربها، وهي تجري كليا في اطار حق الدفاع المشروع ووفقا للقانون الدولي".