حجيج تحيي ليلة تونسية في جامعة اوكسفورد

الفرقة التونسية في اوكسفورد

اوكسفورد (انجلترا) – شهدت كلية ماغدلين في جامعة اوكسفورد البريطانية العريقة ليلة تونسية استعرض المشاركون خلالها عددا من الانشطة الثقافية والسياحية التونسية.
وقالت الدكتورة منية حجيج، الاستاذة التونسية الزائرة في جامعة اوكسفورد، ان الهدف من الليلة هو "تعريف الاساتذة والطلبة في هذه الجامعة العريقة على تونس من خلال التركيز على الثقافة التونسية، وخصوصا الفلكلور الغنائي بوجهيه المعاصر والتقليدي."
وافتتحت الليلة التونسية بتقديم فيلم "صندوق عجب" للمخرج التونسي رضا الباهي. واعقب ذلك اطلاع المشاركين على معرض لاخر ما تم نشره من الفكر والثقافة والادب التونسي، وكذلك استعراض لافاق زيارة تونس من قبل البريطانيين من خلال الكراسات والكتيبات التي وفرها المكتب السياحي التونسي في لندن.
ثم قدمت المطربة التونسية ليلى حجيج وصلا غنائية مختلفة بصحبة الموسيقيين فتحي زغندة وفريد باهي ولطفي رقيق وشكري بن عمو.
واستعرضت المقطوعات الغنائية والموسيقية انماطا وانواعا وفترات من الموسيقى العربية، مركزة على عناصر التناغم بين حضارات الشرق الاوسط، سواء تلك التي تقع شمال البحر المتوسط او جنوبه، مع المرور على النمط الاندلسي الفريد الذي ما زال يفرض حضوره على الموسيقى العربية.
وقدمت المطربة ليلى حجيج، برفقة الدكتورة منية حجيج، مقطوعات من "المألوف" التونسي والمقامات المختلفة.
وقال احد الحضور تعليقا على ما قدمته الفرقة "لم ازر تونس من الثمانينات. اعتقد ان لدي ما يكفي الان من الاسباب لزيارة هذا البلد الجميل."