الطلاق عبر الانترنت مقبول شرعا!

الرجاء التأكد

الرياض - قال الشيخ دكتور عبدالله المطلق، عضو هيئة كبار العلماء بالسعودية، أن إثبات أو نفي الطلاق إذا كان مرسلا عبر الجوال أو الانترنت يكون في المحكمة الشرعية إذا أنكر إرسال ذلك.
ونقلت صحيفة "الرياض" السعودية الاحد عن المطلق قوله أن الشخص "إذا اعترف بأنه أرسل الرسالة أو نطق بالطلاق عبر هذه الوسائل فإن طلاقه يقع".
وأضاف الدكتور المطلق وهو أيضا عضو اللجنة الدائمة للافتاء "إذا نطق الانسان بالطلاق وقع وإذا كتبه ناوياً وقوعه وقع والجوال قد يكون نطقاً وقد يكون كتابة والانترنت قد يكون بالنطق أو بالكتابة".
وأضاف المطلق "إذا اعترف بأنه أرسل رسالة الجوال فإنه يقع الطلاق وإن أنكره فالمآل إلى المحكمة واحتمال أن يأخذ جواله أحد أصدقائه ويرسل رسالة مزح ثقيل إلى زوجته بالطلاق وارد".
وأفاد تقرير لوزارة العدل السعودية نشر في شهر حزيران/يونيو الماضي أن عقود الزواج التي أجريت لدى المحاكم والمأذونين في المملكة بلغت 81.576 عقدا، فيما بلغت صكوك الطلاق 16.725 صكا للطلاق.
وكانت لجنة الشئون الاسلامية بمجلس الشورى السعودي ناقشة في نهاية العام الماضي مشكلة غلاء المهور وارتفاع تكاليف الزواج بمشاركة عدد من الاكاديميات والمختارات اللائى تم دعوتهن من قبل اللجنة لاخذ آرائهن ووجهات نظرهن.
وكانت معلومات صحفية قد ذكرت مؤخرا أن عدد الشابات العانسات في المملكة في تزايد ويرجح أن يكون عددهن 1.5 مليون شابة من اصل عدد السكان البالغ 17 مليون نسمة.
وكانت السعودية وقعت على الاتفاقية الدولية لمنع جميع أشكال التمييز ضد المرأة.
وحصلت أخيرا المرأة السعودية على حق استخراج بطاقات هوية في سابقة هي الاولى من نوعها في البلاد.