الإفطار الصباحي يحميك من الزكام

فطور صحي ليوم صحي

لندن - أظهرت دراسة أجرتها جامعة كارديف البريطانية، أن تناول وجبة فطور صحية في الصباح، قد تكون كافية لتجنب إصابات الزكام والأنفلونزا والوقاية من أمراض الشتاء.
وقال الباحثون أن الأشخاص الذين يدخنون ويشربون الخمور ويهملون الطعام الصباحي، أكثر عرضة لالتقاط فيروسات الأنفلونزا والإصابة بالزكام ونزلات البرد الحادة.
وقام الخبراء في كارديف، بإجراء دراستين لاختبار آثار أنماط الحياة المتبعة عند عدد من الطلاب، ونوعية الأمراض التي تصيبهم، حيث ركزوا في الدراسة الأولى على تحديد أعراض الزكام أو الأنفلونزا مثل التهاب الحلق، التي أصابت 498 طالبا من الأصحاء، بينما اعتمدوا في الثانية على مراقبة أنماط الحياة المتبعة لمدة عشر أسابيع مع تسجيل أي أمراض أو مشكلات متعلقة بالذاكرة أو الانتباه.
وتبين في الدراسة الأولى أن 188 طالبا ممن أصيبوا بالزكام، كانوا أكثر إقبالا على شرب الكحول والتدخين من أولئك الذين حافظوا على صحتهم ولم يقتربوا من هذه السلوكيات الضارة.
ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين اشتكوا من عدة أمراض كانوا أقل انتظاما على تناول وجبة الفطور وأكثر استهلاكا للكحول من أولئك الذين سجلوا إصابتهم بمرض واحد فقط.
ويرى الخبراء أن الأشخاص الذين يواظبون على تناول فطورهم يعيشون حياة أكثر راحة وأقل توترا، في حين يعمل التدخين والكحول على تحطيم آليات الدفاع المناعية في الجسم.(قدس برس)