شيخ الازهر يدافع عن تولي المرأة لمنصب القضاء

شيخ الأزهر يرى ان الدين الاسلامي لا يحرم تولى النساء للقضاء

القاهرة - اعلن امام الازهر الشيخ محمد سيد طنطاوي عدم وجود "موانع شرعية" امام تولي المرأة مناصب قضائية موضحا ان تعيين النساء في هذا السلك يشكل "خدمة لقضايا الاسرة وخصوصا في مصر"، حسب ما ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط الاثنين.
واضافت الوكالة نقلا عن طنطاوي "لا يوجد مانع من الناحية الشرعية يحول دون تولي المرأة منصب القاضي" كما اكد انه "لا يوجد نص قطعي من الكتاب او السنة الشريفة يرفض ان تكون المرأة قاضية".
وقال خلال لقاء نظمه معرض القاهرة الدولي للكتاب الليلة الماضية ان "اقتحام المرأة لمنصب القضاء سيخدم قضايا الاسرة خصوصا في مصر حيث سيتم انشاء محكمة خاصة بها" الا انه اوضح ان "عمل المرأة في القضاء يحتاج فقط الى مراعاة الملاءمة وهي من اختصاص مجلس القضاء الاعلى".
وكان المجلس الاعلى للهيئات القضائية قدم مطلع كانون الثاني/يناير الماضي، وللمرة الاولى في تاريخ البلاد، لائحة بثلاث مرشحات لمناصب قضائية هن تهاني الجبالي (52 عاما) لمنصب قاضية في المحكمة الدستورية العليا، وسميحة الدسياوي واماني ابو النعاس في هيئة مفوضي الدولة.
وكانت ارفع المناصب النسائية القضائية محصورة في النيابة الادارية وهيئة قضايا الدولة فقط.
يشار الى ان هيئة مفوضي الدولة هي جهاز معاون لهيئة قضاة المحكمة الدستورية وتلعب دورا اساسيا في اعداد القضايا لاصدار الاحكام.
وتبت المحكة الدستورية العليا في دستورية القوانين.