توزيع المساعدات على المناطق المتضررة في تونس

الرئيس بن علي اثناء بحثه مع المسئولين توزيع المساعدات على المتضررين

تونس - امر الرئيس التونسي زين العابدين بن علي بتوزيع المساعدات على العائلات التي تضررت من موجة البرد التي اصابت مناطق من تونس في الايام الاخيرة.
واستقبل بن علي كل من وزير الشؤون الاجتماعية ورئيس الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي لمتابعة توزيع 35 ألف قطعة من ألبسة وأغطية و 35 ألف طن من الاغذية تم شحنها في نفس اليوم وتوزيعها على ساكني المناطق المتضررة.
واستفادت من هذه المساعدات عائلات من محافظات القيروان وجندوبة والقصرين وسيدي بوزيد والكاف وغيرها.
وكانت ولايات الشمال والوسط الغربي للبلاد قد شهدت انخفاضا ملحوظا في درجات الحرارة، كما هبطت امطار غزيرة على اغلب المناطق منذ ليلة السبت.
كما كلف الرئيس التونسي وزير الشؤون الاجتماعية والتضامن ووزير الفلاحة والموارد المائية بالتوجه الى ولاية جندوبة للاطلاع عن كثب على أوضاع المواطنين بهذه الولاية ومتابعة عمليات النجدة والإسعاف والإشراف على توزيع المساعدات على العائلات المعوزة والمتضررة.
يشار الى ان الوحدات الأمنية والجيش الوطني سجلت تدخلات مكثفة للاستجابة الى طلبات المساعدة في المناطق المتضررة.
وتجدر الإشارة بالخصوص الى الوضع الذي تعيشه مدينة بوسالم من ولاية جندوبة حيث غمرت المياه جزء كبيرا من المنطقة بسبب غزارة الأمطار وكثافة سيلان المياه في الأودية ولا سيما وادي مجردة وملاق والروافد العديدة لهما.
كما ادت رداءة الطقس الى فقدان سفينة بالقرب من مدينة صفاقس في البحر على بعد 10 أميال شمال جزيرة جربة وعلى متنها ما بين 10 و 13 بحارا بالرغم من نداءات التحذير الصادرة عن مصالح الرصد الجوي من التأثيرات المتوقعة للعوامل المناخية على الملاحة البحرية.
وطالب الرئيس بن علي وزارة الداخلية والتنمية المحلية ووزارة الدفاع الوطني بتسخير كل الوسائل البحرية والجوية في عمليات البحث عن البحارة المفقودين.